تفاصيل التقاء وزير الخارجية السعودي مع مساعد الرئيس الإيراني في البرازيل

أعربت الرياض وطهران خلال لقاء مساعد الرئيس الإيراني، وزير الخارجية السعودي في البرازيل، عن تصميمهما "على مناقشة الأوضاع والمخاوف القائمة حتى الوصول إلى النتيجة المرجوة".

جاء ذلك خلال لقاء جمع مساعد الرئيس الإيراني للشؤون البرلمانية محمد حسيني مع وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان آل سعود، على هامش حفل تنصيب الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا.


ونقلت وكالة "مهر" الإيرانية عن حسيني أنه أشار إلى ضرورة استمرار المحادثات بين البلدين التي بدأت بوساطة العراق.

وقال: "نحن مصممون على مناقشة الأوضاع والمخاوف القائمة واحدة تلو الأخرى حتى يمكن الوصول إلى نتيجة".

وزير الخارجية السعودي، أكد أيضا على تلك النقطة، ونقلت عنه الوكالة: "نحن مصممون على مناقشة الأوضاع والاهتمامات القائمة واحدة تلو الأخرى من أجل الوصول إلى نتيجة لأن نوع العلاقات بين البلدين ستؤثر على المنطقة".