بولندا تحسم الجدل وتكشف المصدر الحقيقي للصاروخ الذي سقط على أراضيها

أعلن الرئيس البولندي، أندريه دودا، أنه "من المرجح جدًا" أن تكون الدفاعات الأوكرانية هي مصدر الصاروخ الذي سقط في بلدة بشيفودوف على الحدود مع أوكرانيا وأسفر عن قتيلين.

كما أضاف قائلاً: "المعلومات التي لدينا نحن وحلفاؤنا عن الصاروخ توضح أنه كان من طراز إس-300 السوفيتي الصنع، وهو صاروخ قديم ولا يوجد دليل على إطلاقه من الجانب الروسي".

إلى ذلك، أكد في مؤتمر صحافي، اليوم الأربعاء، أن "لا شيء يشير إلى أنه كان هجومًا متعمدًا على بلادنا".

وأضاف أنه "من المرجّح جدًا أنه كان صاروخًا استُخدم في الدفاع الصاروخي الأوكراني"، واصفاً الحادث بالمؤسف".